إدعم مهرجان بعلبك الدولي للأفلام القصيرة

ثلاثة معلومات حولنا

إنّ مهرجان بعلبك الدولي للأفلام القصيرة هو المهرجان السينمائي الأول في بعلبك، ويهدف إلى إجتذاب الأفلام القصيرة ومخرجيها من مختلف أنحاء العالم إلى المدينة.
تتعدّى الدورة الأولى للمهرجان كلّ الحدود وهي بمثابة مساحة مفتوحة للإبداع، والنتيجة هي برنامج رائع يضم 40 عرضًا للأفلام، عشرات من النقاشات مع المخرجين، وورش العمل والمعارض، فضلًا عن حرية الحضور المجانية لجمهور يزيد عن 1200 مشاهد.


في حين أن الهدف العام للمهرجان هو دعم إعادة السينما في بعلبك ، إلّا أنّ طموحنا كفريق ناشط من المحترفين المتطوّعين في هذا المشروع وعبر هذه الدورة الأولى من المهرجان، هو منح شباب بعلبك وسكّانها آفاقًا جديدة من خلال تجربة السينما في الهواء الطلق لكونها مفهوم ما سبق أن استكشف سابقًا في المدينة.
لماذا نحتاج إلى دعمكم؟

على غرار العديد من المدن الأخرى في وادي البقاع وفي لبنان، تواجه مدينة بعلبك تداعيات الأوضاع الإنسانية والسياسية والأمنية والاقتصادية الصعبة في منطقة الشرق الأوسط.

إلّا أنّ ذلك لم يمنع المدينة وسكّانها من استضافة مهرجانًا سنوي للموسيقى، وتنظيم معارض للكتاب والغذاء، وابتكار مختلف الأنشطة الثقافية!

ولكن تمسي السينما حلمًا بعيد المنال عن مدينة بعلبك المحبة للحياة …

لذلك، قررنا كفريق من الشباب من بعلبك ومن لبنان، الاستجابة للطلبات الفعليّة للنداءات البعلبكية الشابة، والقيام بمغامرة إعادة الأفلام والسينما إلى بعلبك.

ومع ذلك، ونظرًا إلى أننا مستقلون ومتطوعون، فإن جهودنا وحدها لا تغطي الميزانية اللازمة لتحقيق المهرجان!

لذلك نحن بحاجة لكم!

 

 

اليوم، نحن نعتمد عليكم! أنتم، الأفراد والمؤسسات التي تؤمن بالتحركات المستقلة وتدعمها ؛ أنتم النشطاء والفنانون المؤمنون في صنع التغيير رغمًا عن كل المصاعب. أنتم، عشاق السينما والمخرجون؛ أنتم، الحالمون الذين، مثلنا، لا تتخلوا أبدًا عن أحلامكم!

من خلال دعمكم، سنجعل الدورة الأولى من مهرجان بعلبك الدولي للأفلام القصيرة واقع وحقيقة. سنتحدى الوضع الاقتصادي الصعب وننظّم مهرجاننا!

من خلال دعمكم، سنتمكّن من نقل صورة إيجابية عن بعلبك ولبنان ومنح شبابه آفاقًا جديدة من خلال السينما!

من خلال دعمكم، سندعم عمل المخرجين اللبنانيين الشباب، وندعم صناع السينما المستقلين!

أخيرا وليس آخرًا، من خلال دعمكم ، سننمنح لبعلبك الأمل مرة أخرى لاستعادة السينما بعد 80 عامًا من الغياب!

آمنوا بنا، وادعمونا!

كيف يمكنكم دعمنا؟

من شأن مساهمتكم مساعدتنا على جمع مبلغ قدره 20.000$ لتحقيق مهرجاننا!

مساهمتكم، مهما كانت، ستحدث فرقًا!

ستساعدنا على تمويل:

عرض الأفلام من خلال تجربة السينما في الهواء الطلق خلال فترة المهرجان: بما في ذلك تركيب المعدات المجهّزة بتقنيّة HD، آلة العرض الضوئيّة بتقنية HD، شاشة عملاقة ومعدات الصوت ذات الجودة العالية.
إمكانيّة حضور حرّ ومجاني إلى المهرجان لكافّة الأشخاص.
تنظيم محادثات مع مخرجين، قائمة على طاولة حوار مع المخرجين المشاركين من لبنان والعالم.
تنظيم 4 إلى 5 ورش عمل مع مدربين لبنانيين ودوليين.
إنتاج مواد إعلامية وترويجية سمعية وبصرية خاصّة بالمهرجان.
النفقات اللوجستية المرتبطة بنقل وتأمين إقامة هيئة الحكام والمخرجين المشاركين والمتطوعين.
حفل الختام.
هذا ما سنكون قادرين على تحقيقه من خلال الأموال المجموعة:

• مبلغ 5000 $: سنتمكّن من استئجار المعدات ذات تقنيّة HD، آلة العرض الضوئيّة المزوّدة بتقنيّة HD، شاشة عملاقة ومعدات الصوت العالية الجودة لتجربة السينما في الهواء الطلق لفترة المهرجان.

• مبلغ 10000 $: سنتمكّن من الحصول على معدات إعداد أوديوفيديو + إنتاج الرئيان والصوتيات والمواد الإعلامية الخاصّة بالمهرجان

• مبلغ 15000 $: يمكننا استئجار معدات إعداد أوديوفيديو + إنتاج المواد الإعلامية والبصرية والمسموعة الخاصّة بالمهرجان + تنظيم محادثات مع المخرجين و 4 إلى 5 ورش عمل مع مدرّبين لبنانيين ودوليين

• مبلغ 20000 $: سنتمكّن من استئجار معدات إعداد أوديوفيديو + إنتاج مواد إعلامية وترويجية سمعية وبصرية خاصّة بالمهرجان + تنظيم محادثات مع المخرجين و 4 إلى 5 ورش عمل مع مدرّبين لبنانيين ودوليين + تغطية النفقات اللوجستية المتعلقة بالنقل والإقامة

في المقابل، ولشكركم، وضع المهرجان نظام للمكافآت، ندعوك لإلقاء نظرة إليها إلى يمين هذه الصفحة!

يمكنك المساعدة بطرق أخرى!

شارك وانشر الخبر!

حتى إذا ما كنت متمكّن من المساهمة حاليًا، إذا كانت هذه الحملة تهمّك، فإننا نحثّك على نشر الخبر بين معارفك، على صفحاتك الاجتماعية، من خلال بريدك الإلكتروني!

انشر الكلمة! لدينا هاشتاغ هو #بدنا_سينما_ببعلبك

كما يمكنك التطوّع بالعمل معنا في بيروت أو في بعلبك! للمزيد من المعلومات، قم بزيارة موقعنا: http://baalbeckfilmfestival.com/

يمكنكم الدعم من خلال هذا الرابط

 

المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *